• الرئيسية
  • غرفة الهداية
  • تابعنا



السؤال:
حكم سب الدين
الجواب:

السؤال: شخص كان بيسب الدين وتوفاه الله -عز وجل- وامرأته عملتله عمرة الجواب: طبعًا مسألة سب الدين ليست أمرًا سهلًا، ليست أمرًا هينًا، وهنا فيه فرق بين الإنسان العالم بحكم سب الدين وحد قاله إن ده كفر بالله -سبحانه وتعالى- وبعد ما عرف إن هو كفر عاد وسب الدين، وبين الإنسان الجاهل اللي هو جت على لسانه؛ دي معصية كبيرة، ولكن بيُعذر لجهله لذلك ويُبين له لو كان عايش طبعًا إن ده لو عاد له يكون كفر إلى غير ذلك.
فكون ذلك الرجل أفضى إلى ما قدم، يغلب من خلال سؤال الأخت إن هو كان عنده جهل بهذا الحكم، فمفيش حرج من إن أنتم تدعوا له وتعتمروا له، وهذا أحوج من غيره إلى فعل الصالحات.
وده يبين قيمة العلم بالشرع، وسؤال أهل الذكر ومعرفة الأحكام، وإننا لو لقينا أحد على معصية نسأل عن حكمها منسبوش كدا إلى أن يعاجله الموت، ونسأل الله -عز وجل- العفو والعافية.
فادعوا له بارك الله فيكِ، واعملوا له صالحات، وتصدقوا على قدر ما تستطيعوا.

تاريخ إصدار الفتوى الثلاثاء ٢٥ فبراير ٢٠٢٠ م
مكان إصدار الفتوى الرحمة
تاريخ الإضافة الأحد ١٠ مايو ٢٠٢٠ م
حجم المادة 8 ميجا بايت
عدد الزيارات 578 زيارة
عدد مرات الحفظ 81 مرة
الأكثر تحميلا