• الرئيسية
  • غرفة الهداية

- قناة المعالي - أبكي على شام الهوى

تفاصيل المادة
عنوان المادة أبكي على شام الهوى
تاريخ التحميل الخميس 16 فبراير 2012 مـ
حجم المادة 612.85 ميجا بايت
عدد الزيارات 5027 زيارة
عدد مرات الحفظ 1486 مرة


قائمة الجودات المختلفة للمادة
1 - جوده متوسطه
2 - جودة عاليه avi
3 - رابط صوتيmp3
تعليقات الزوار على المادة


( عدد التعليقات : 3 تعليق )

حسبى الله ونعم الوكيل

mr_mohamed_aboanima
الثلاثاء 22 مايو 2012 مـ
eg

بسم الله فهذه قصيدة لأهل الملك فى دولنا وأمانة عليكم أوصلوها
( يا من تعيش مرفها تتنعم & بين القصور وظلها وتخيم )
( هل قد أتاكم من حديث بلادنا & أرض الخلافة شامنا تتألم )
من بطش كلب صاغر هو ملحد & هو كافر بإلهكم هو مجرم )
( عرض النساء هناك يهتك جهرة & ثم الممات لهن حتما لازم)
( صرخت فتاة تبتغى من يسمع & لندائها وصياحها لا يكتم)
( من قالم يجرى نحوها ويزمجر & جرى الغضوب لدينه لا يحجم )
(هل يرضى فرد أن ينال نسائه & ما قد أصاب نسائهم هل منكمو)
(اختاه صبرا فالملوك يباطئوا & عن نصركم فى ساعة يتحتم)
( ليسو ملوكا إى وربى إنهم & عبد حمير إنهم لبهائم)
(شعب يقتل فى دمشق يدمر تركوه يصرخ وحده يتألم)
(لم يسع فرد كى يحلص أهله & ويمد عونا للضعاف ويدعم)
(تركوه يغرق فى الدما يستصرخ & ويد العدو شديدة لا ترحم )
( فجميعكم مثل البهائم تلجم & قد ساقكم أهل الصليب لترغموا
( وتركتموا بشار يذبح شامنا * بسلاح روسيا قائما لا يسأم )
(والصين تدفع ما لديها تمول & بشار دوما بالسلاح وتدعم)
( فلتوقفا استيراد صنع كليهما * حتى يعودوا للحضيض ويفهموا )
( وليعلموا أن الديانة تربط & قلبى وقلبك دائما لا تفصم )
(فاللعن يبقى للخذول لأهله & ولدينه فوق المنابر فاعلموا )
رسالة لملوك الملمين وذوى النعم الكسالى الذين تخلوا عن النفير يوم أن نودى بالجهاد والله المستعان وهو ناصر دينه بنا أو بغيرنا إى والله فلنكن من ناصريه خير لنا وجزى الله الشيخ مشارى والمؤلف والشيخ سعود الشريم وتقبل الله شهدائنا وعافى جرحانا

moslim son moslim 2
الثلاثاء 17 ابريل 2012 مـ
eg

ابتدأت ثورة الحق منذ عام ونصف والإخوان مرابطون ليلهم كنهارهم لا يهنأ لهم جفن بنوم فى قتال دائم مستميت ضد الكافر وفى كل ساعة من نحسبهم شهداء عند الله أهل السنة هنالك يبادون ومع ذلك ترى العالم الإسلامى مكتوف الأيدى لا يمد عونا أن يبث روحا للجهاد كأنا غلت يداه أو ألقم حجرا فاه وخاصة الملوك والرؤساء يقولون حل سلمى سياسى ... وتراهم يعيشون يتمتعون بالحياة وعندهم من الزاد والعتاد لكنهم جبناء استسلموا للأمريكان وقبلوا بالخضوع لأعداء الله فصاروا يسوقهم الأعداء سوق الشاء وقد صدق القائل ( ليسو ملوكا إى وربى إنهم & عبد حمير إتهم لبهائم ) والله لله سائلكم أيها الجبناء لم لم تنصروا إخوانكم * يوشك أن يزول عنكم ملككم كما زال هن أسلافكم ولتذكروا حالكم قبل الملك كنتم حفاة عراة صعاليك فاتقوا الله وليعلم كل مسلم أنه سبب فى تأخر النصر عن إخوانه بالمعاصى فاتقوا الله عباد الله

moslim son moslim
الثلاثاء 17 ابريل 2012 مـ
الأكثر تحميلا
احدث المواد