• الرئيسية
  • غرفة الهداية

السؤال ما حكم الزوج الذى خرجت زوجته من منزله غضبانه وذهبت إلى بيت أمها ثم طلقها وكلما سأله شخصُ عن زوجته قال هى طالق .فهل هذه تطليقة واحدة أم عدة تطليقات ؟
الجواب

فأقول وبالله التوفيق هي واحدة فقط، ولكن الآن ولم تحدث مراجعة ومرَّ على بقائها عند أمها مطلقة سنة ليست بزوجة له، بانت منه ولكن بينونتها بينونة صغرى بمعنى أنه يجوز أن يتقدم لها كخاطبٍ من الخطاب ولها أن توافق ولها أن ترفض ويُزوج إن وافقت بعقد جديد وولي وشهود وصداق جديد والله أعلم، أما الآن فليست بزوجة لكونها مرَّ عليها سنة والله أعلم.

تاريخ إصدار الفتوي الأربعاء ٢٦ مايو ٢٠١٠ م
مكان إصدار الفتوي الناس
تاريخ الإضافة الأحد ٢٢ فبراير ٢٠١٥ م
حجم المادة 14.13 ميجا بايت
عدد الزيارات 883 زيارة
عدد مرات الحفظ 123 مرة