• الرئيسية
  • غرفة الهداية

السؤال أذا حكمنا رجل فاسد فهل نطيعه فيما يأمرنا به؟
الجواب

أقول للسائل الكريم نص حديث النبي صلى الله عليه و سلم "لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق " و لكن ينبغي أن ننتبه لأمر مهم نعم لا يجوز لنا إذا أمرونا أن نترك الصلاة ا أمرونا بمعصية اله لا نسمع و لا نطيع بكل أدب و احترام كما علمنا نبيينا صلى الله عليه و سلم .هذا ينبغي أن ننتبه إليه لكن بعض إخواننا الذين يدعون إلى الخروج عليهم و قتالهم وما إلى ذلك هذا أمر فيه مفسدة كبيرة و عظيمة فينبغي أن ننتبه إليه ما جامل قول الإمام احمد بن حنبل رحمه الله عندما سؤل .السؤال واضح جدا من يحكم المسلمين رجل على تقى و ضعيف و لا يستطيع أن يزن الأمور أو رجل فاسق فاجر عاصي لكنه قوي فقال الإمام احمد يحكم و يقض و يمسك و يقود هذا العاصي لان فسقه على نفسه بقوته تصلح العباد و البلاد أما ضعف هذا تفسد به البلاد و العباد مشكلتنا إننا أصبحنا لا نسمع إلى أهل العلم إنما نسمع لأنفسنا و هذا هو الخلل الواقع الآن في سائر بلاد المسلمين مازلت أقول و رددت هذا مرارا و تكرارا على مدار ما يزيد على 25 عام عمري في الدعوة و يزيد قليل لن ينصلح حل المسلمين في مشارق الأرض و مغاربها إلا إذا اصطلحوا مع الله و تخلقوا بأخلاق قرانهم و تأدبوا بآداب نبيهم صلى الله عليه و سلم لو بحثنا عن هذين الأمرين في واقع حياة المسلمين الآن قل من يتمسك بهما لذلك مازلت أقول لن يتغير الحال لان الله صادق في القران "إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ" فعلينا أن نراجع أنفسنا و نرجع إلى الله و انظروا إلى آية التمكين في القران "وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُم مِّن بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي" لكن بشروط إذا تحققت الشروط تحقق وعد الله لنا الذي تحقق لنبيه صلى الله عليه و سلم و لمن أتى بعده.

تاريخ إصدار الفتوي الأربعاء ١٧ سبتمبر ٢٠١٤ م
مكان إصدار الفتوي صفا
تاريخ الإضافة الثلاثاء ٣٠ ديسمبر ٢٠١٤ م
حجم المادة 12.92 ميجا بايت
عدد الزيارات 796 زيارة
عدد مرات الحفظ 155 مرة